إتخاذ قرار علاج الادمان في المنزل أمر ليس بالسهل نهائياً وذلك للكثير من الأسباب من أهمها مواجهة الأعراض الإنسحابية النفسية والجسدية والتي تكون صعبة في العديد من أنواع المخدرات، بالإضافة إلى عدم توافر الخبرة الكافية لأفراد الأسرة في التعامل مع المدمن وغيرها من الأسباب التي سوف نتعرف عليها بالتفصيل من خلال هذا المقال.

ما هو برنامج علاج الادمان في المنزل ؟

برنامج علاج الإدمان في المنزل هو أحد البرامج العلاجية المتخصصة التي تؤدي إلى العمل على سحب السموم من الجسم عن طريق تخفيض جرعات المخدر ثم مواجهة الأعراض الانسحابية وهي الخطوة رقم واحد في علاج الإدمان،

ويمر المريض خلال هذه المرحلة بالكثير من الآلام والأوجاع الجسدية نتيجة إنقطاعه عن تناول المخدر خاصة إذا كان يتناول المواد الأفيونية والأمفيتامينات والتي يؤدي إنسحابها إلى عقبة كبيرة في حياة المدمن.

هل علاج الإدمان في المنزل يصل للشفاء التام ؟  

علاج الإدمان في المنزل قد يحقق نسب من الشفاء في بعض الأحيان لكن في الكثير من الأوقات لا يستطيع المريض الوصول إلى مرحلة الشفاء التام وتحقيق النتائج المرجوة للعلاج داخل المستشفيات،

وذلك لأن مراكز ومستشفيات علاج الإدمان توفر العديد من البرامج العلاجية المتطورة والتي تعمل على التوازن ما بين الجانب النفسي والجانب الجسدي بالإضافة إلى إعادة تأهيل الشخص المريض ودمجه في المجتمع مرة ثانية وتقديم خدمة المتابعة بعد الشفاء والتي تحققها مستشفى حريتي.

هل علاج الإدمان في المنزل يتحكم فى أعراض الانسحاب ؟

لا يُمكن للبرنامج العلاجي للتخلص من الإدمان في المنزل التحكم في الأعراض الإنسحابية التي تحدث نتيجة خروج المخدر من الجسم، حيث أنه قد يحدث العديد من المضاعفات الصحية الخطيرة للمدمن خلال سحب المخدر من الجسم بالإضافة إلى عدم القدرة على توفير العناية اللازمة للمريض والتخلص من الأعراض الانسحابية.

أسباب لا تجعلك تقوم بتجربة علاج الادمان في المنزل

  • عدم القدرة على التحكم في الأعراض الانسحابية للمخدر.
  • عدم وجود بيئة داعمة تشجع المتعاطي على العلاج.
  • التعرض لنوبات من العصبية والهياج مما قد يؤدي إلى إيذاء النفس أو إيذاء الغير.
  • زيادة فرص التعرض للإنتكاسة نتيجة عدم القدرة على تحمل الآلام الجسدية لسحب السموم.
  • الشعور التام بالوحدة والعزلة الشديدة.
  • سهولة الحصول على المخدر لعدم إحكام الرقابة التامة على المريض.
  • عدم حدوث أي تغيير في سلوكيات الشخص المريض لعدم توافر برنامج علاج نفسي أو تأهيل سلوكيات.
  • تسريب خبر الإدمان بين أفراد العائلة مما لا يضمن الحفاظ على خصوصية المريض ويزيد من المشكلات وإحتمالية التعرض لإنتكاسة مرة ثانية.
أسباب لا تجعلك تقوم بتجربة علاج الادمان في المنزل

أسباب لا تجعلك تقوم بتجربة علاج الادمان في المنزل

ماذا يحدث في برنامج علاج الادمان في المنزل ؟

خلال علاج الإدمان في المنزل يتم العلاج  على مجموعة من الركائز والأسس وهي عدم قدرة المريض أو عدم رغبته في الذهاب إلى المستشفى ويجب أن يتم العلاج تحت إشراف طبي متكامل ولا يجب أن يقوم المريض بهذه الخطوة من تلقاء النفس، لذلك يمكنك طلب إشراف طبي متكامل من قبل مجموعة من الأطباء الذين يعملون على وضع برنامج علاجي لتفادي الأعراض الإنسحابية للمخدر.

مدة برنامج علاج الادمان في المنزل

تختلف مدة علاج الإدمان في المنزل ما بين شخص وأخر حسب العديد من العوامل، لكن عادة ما يستغرق البرنامج العلاجي فترة تتراوح ما بين سبعة أيام إلى 10 أيام يتم خلالها التخلص من الأعراض الانسحابية لغالبية أنواع المخدرات.

مخاطر ومضاعفات برنامج علاج الادمان في المنزل

يوجد العديد من المخاطر التي تنتج عن علاج الإدمان في المنزل ويأتي على رأس هذه المخاطر الانتكاسة نتيجة عدم القدرة على تحمل الألم النفسي والرغبة الشديدة في تناول المخدر مرة ثانية بالإضافة إلى المخاطر الآتية:

  • خلال سحب السموم من الجسم يشعر المريض بالعديد من الأعراض الإنسحابية من بينها القلق والتوتر والإكتئاب الشديد مما يزيد من مخاطر التعرض للإنتكاس.
  • قد يتسبب الأمر في الشعور بالأذى النفسي لك ولأسرتك بسبب الإكتئاب والأفكار الإنتحارية التي تراود المدمن مما قد يؤدي إلى مشاكل كثيرة.
  • لا يُعد المنزل بمثابة مكان آمن وبيئة مشجعة على العلاج والوصول إلى مرحلة التعافي نتيجة عدم تلقي الدعم والتشجيع.
  • إذا كان المدمن يتعاطى المخدرات في المنزل فإنه سوف يفكر مرة ثانية في التعاطي ولا يمكن السيطرة على الأمر ببساطة.
  • عدم خبرة الأسرة في التعامل مع الشخص المدمن وعدم القدرة على مواجهة الأعراض الإنسحابية التي يمر بها مع عدم توفير العلاج النفسي اللازم.
مخاطر ومضاعفات برنامج علاج الادمان في المنزل

مخاطر ومضاعفات برنامج علاج الادمان في المنزل

أيهما أفضل علاج الإدمان في المنزل أم المستشفى ؟

يفضل أن يتم العلاج في مراكز ومستشفيات علاج الإدمان التي توفر لك البرنامج العلاجي المتكامل للتخلص من الإدمان وعلاج الإدمان في المستشفى يوفر لك الآتي:

  • العلاج في سرية تامة مع الحفاظ على خصوصية المريض.
  • العمل على تهيئة المريض نفسياً لإعادة دمجه في المجتمع مرة ثانية مع تفادي المشكلات النفسية التي ترتبت على الإدمان.
  • توفير الدعم والتشجيع الذي يساعد المريض بصورة كبيرة على الوصول للتعافي.
  • توفير الإشراف الطبي الكامل على علاج المريض مع سرعة التدخل لمواجهة أي من الأعراض الجانبية الخطيرة التي قد تحدث للمريض.
  • وضع البرنامج الغذائي الذي يتناسب مع حالة المريض وتقديم البرنامج الطبي الذي يساعده في طرد السموم من الجسم.
  • تقديم خدمة المتابعة بعد الشفاء من أجل العمل على حماية المريض من التعرض للانتكاسة مرة ثانية.

ما هي أدوية علاج الادمان في البيت ؟

يتم التعامل  مع كل حالة من حالات الإدمان وفقاً للعديد من العوامل من بينها الحالة الصحية والعمر ونوعية المخدر ونسبته بالدم، لذلك كل مخدر له طريقة تعافي معينة ولا يمكن أن يتم إتباع نفس اسلوب العلاج ولا نفس الأدوية العلاجية مع نفس الحالة.

يتم البدء بتخفيض جرعة المواد المخدرة ونسبتها بالدم ثم تقليل الأعراض الانسحابية مع تأهيل المريض نفسياً وسلوكيًا، لذلك يفضل دائمًا الاعتماد على مستشفيات ومراكز علاج الإدمان.

مقالات متعلقة:

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.