طرق علاج التوتر العصبي الشديد

هناك نسبة كبيرة من الأشخاص يُعانون من التوتر العصبي سواء حاد أو طبيعي، وذلك نتيجة للتعرض للكثير من المواقف سواء في العمل أو الدراسة أو حتى بالمنزل مع المحيطين بنا، لذلك سوف نتعرف على طرق علاج التوتر العصبي سواء في المنزل أو عن طريق الأدوية الطبية.

أسباب التوتر العصبي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتوتر العصبي ومن بينها:

  • شرب كميات كبيرة من الكافيين.
  • تناول الكحوليات.
  • تناول بعض الأدوية مثل ادوية التنحيف، أدوية علاج الغدة الدرقية.
  • الإصابة بمرض معين.
  • الإلتحاق بوظيفة جديدة أو تولي منصب هام مما يزيد من الشعور بالقلق الشديد والتوتر.

أعراض التوتر العصبي

هناك العديد من أعراض التوتر العصبي التي تظهر على الشخص من بينها أعراض جسدية وأعراض نفسية:

الأعراض النفسية للتوتر العصبي:

  • الإكتئاب.
  • عدم الثقة بالنفس.
  • الإحباط وتغير المزاج بصورة حادة.
  • القلق المستمر.
  • عدم التركيز وعدم القدرة على تحمل المسؤولية أو الحكم على الأشياء.

الأعراض الجسدية:

  • إنخفاض الطاقة وعدم القدرة على بذل مجهود.
  • وجع عام في الجسم والعضلات.
  • طنين بالأذن.
  • زيادة في ضربات القلب وآلام بالصدر.
  • إضطرابات في المعدة.
  • الأرق وعدم القدرة على النوم.
  • صداع.
  • نسيان شديد واضطرابات في الشهية.
  • قضم الأظافر أو الضغط على الأسنان.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
أعراض التوتر العصبي

أعراض التوتر العصبي

مقالة ذا صلة: اضطرابات النوم – الأسباب والأعراض وطرق العلاج

طرق علاج التوتر العصبي الشديد

هناك العديد من الطرق التي يمكن اللجوء إليها لعلاج التوتر العصبي الشديد من بينها:

  • الذهاب إلى الطبيب النفسي المختص وذلك في حالة التوتر الحاد وعدم القدرة على السيطرة والتخفيف من التوتر.
  • يُمكنك ممارسة بعض التمارين الرياضية خاصة الهوائية فهي تقلل من حدة التوتر نتيجة إفراز هرمون الأندروفين المسؤول عن الشعور بالسعادة.
  • تناول بعض المكملات الغذائية خاصة التي تحتوي على الاوميجا 3.
  • تقليل كميات الكافيين المتناولة.
  • مضغ العلكة فقد أشارت الدراسات والأبحاث إلى أن تناول العلكة يقلل من الشعور بالقلق.

مقالة مقترحة: الفرق بين المرض النفسي والعقلي

علاج التوتر العصبي بالأدوية

هناك الكثير من الأدوية التي تستخدم في علاج التوتر العصبي، لكن لا يتم اللجوء إلى استخدامها إلا في حالات التوتر العصبي الحاد أو في حالة فشل العلاج بصورة فردية، لكن لابد من مراجعة الطبيب فهو وحده القادر على تحديد النوع المناسب لك ومن بين هذه الأدوية:

البروز لازم، فاليوم، هالسيون، زاناكس، ليبريوم.

تحذير: تناول هذه الأدوية من تلقاء النفس خارج الإشراف الطبي يؤدي إلى مشاكل صحية متعددة وقد يصل بك الأمر إلى الإدمان.

هل علاج التوتر العصبي يحتاج إلى طبيب ؟

يمكن في بعض حالات التوتر العصبي العلاج دون الحاجة إلى زيارة الطبيب، لكن مع حالات التوتر العصبي الحاد لا يستطيع الفرد التخلص منه بمفرده لذلك يجب الذهاب إلى الطبيب النفسي، فهناك العديد من الأساليب الطبية التي تخلصك من هذا المرض، مع القيام بتدريب المريض على التعامل مع نوبات القلق والحد منها، بالإضافة إلى صرف بعض الأدوية التي تتم عن طريق الطبيب المختص.

مقترح: أشد أنواع المرض النفسي وأهم أعراضها وأسبابها وطرق العلاج

علاج التوتر العصبي بدون أدوية هل هو ممكن ؟

نعم يمكن أن يتم علاج التوتر العصبي في المنزل بدون أدوية وذلك عن طريق إتباع الآتي:

  • عليك ممارسة تمارين الإسترخاء مثل اليوجا، الكارديو، فمثل هذه التمارين تعمل على تقليل هرمون الكورتيزول الذي يزيد من القلق والتوتر والإجهاد، وتعمل على زيادة هرمون الاندروفين.
  • النوم المبكر من أجل الحصول على قدر كاف من الراحة.
  • إبتعد عن كافة محفزات القلق والتوتر سواء كانت مواقف أو أشخاص.
  • تجنب شرب السجائر او الكحول أو أي من المشروبات التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الكافيين.
  • تواصل مع الأصدقاء والمقربين لك خاصة الداعمين لك.
  • خصص وقت لنفسك بعيداً عن ضغوط الدراسة والعمل والمواقف، قم بممارسة هواية تحبها سواء رسم أو قراءة أو حتى سماع موسيقى من أجل تجديد الطاقة.
  • نظم وقت، قم بتحديد اولوياتك بصورة أكثر ذكاء فهذا يجنبك التعرض إلى الضغوط وزيادة الأعباء عليك.
  • شارك في الأعمال الخيرية وساعد الغير في حل مشاكلهم فهذا يدعمك بالطاقة الإيجابية.

إقرء أيضاً: اضطرابات النوم – الأسباب والأعراض وطرق العلاج

علاج التوتر العصبي بالاعشاب الطبيعية هل هو ممكن ؟

تناول الأعشاب في حد ذاته ليس علاج لكن هناك العديد من أنواع الأعشاب الطبيعية التي تساهم بصورة فعالة في التخفيف من التوتر ومن بين هذه الأعشاب:

  • الزنجبيل، الشاي الاخضر، البابونج.
  • الجوجوبا، عشبة الناردين، الليمون، الأوميجا 3، حمض الفاليرينك.