أضرار وتجارب المستخدمين مع DMT

حبوب الفيل الأزرق أو حبوب الشيطان DMT هي نوع من أنواع حبوب الهلوسة المنتشرة بصورة كبيرة بين الكثيرين من الشباب وتؤدي للكثير من المخاطر، حيث أن الدراسات والإحصائيات أشارت إلى أن 75% ممن يتناولون هذه الحبوب يفكرون في الانتحار نتيجة التأثير القوي على كيمياء المخ، وسوف نتعرف أكثر عن هذه الحبوب وبداية ظهورها ومكوناتها عبر هذا المقال.

ما هي DMT حبوب الفيل الأزرق ؟

هي نوع من حبوب الهلوسة والمشتقة من مادة ثنائي ميثيل تريبتامين، وهي مادة تؤدي إلى زيادة إفراز هرمون السيروتونين الذي ينتج هرمون السعادة مما يشعر المتعاطي بنوبة من النشوة والسعادة، لكن بعد ذلك يحدث إضطراب في كيمياء المخ ويبدأ المدمن يعاني من هلاوس سمعية وبصرية و يعتقد الفرد أنه قادر للإنتقال عبر الزمن، وتُعد هذه الحبوب حبوب الأثرياء وذلك لإرتفاع أسعارها بشكل مبالغ فيه.

بداية ظهور DMT حبوب الفيل الأزرق

حبة الفيل الأزرق بشكلها الحالي حديثة لكن المادة الفعالة لها قديمة منذ آلاف السنوات فقد كانت قبائل الأمازون تستخدمها في الطقوس الدينية من أجل الإنفصال عن الواقع والإنتقال عبر الأزمنة وقد كانت تستخرج من أوراق النباتات والأشجار ثم يتم غليها وشربها.

شكل ومكونات DMT حبوب الفيل الأزرق

تأتي حبة الفيل الأزرق على هيئة مسحوق بلوري ناعم وصلب وتتميز بألوان عديدة من بينها الأبيض أو الأخضر أو الأصفر أو الأزرق، ويتم خلطها بمجموعة من الأعشاب والنباتات الأخرى بالإضافة إلى أنه في العادة ما يضاف إليها علاج سوماتريبتان الذي يستخدم لعلاج نوبات الصداع النصفي.

طرق تعاطي DMT حبوب الفيل الأزرق

يتم تعاطي هذه الحبوب عبر العديد من الطرق من بينها:

  • عن طريق التبخير ثم الاستنشاق عبر الأنابيب.
  • يُمكن تناولها عن طريق البلع.
  • عن طريق الحقن الوريدي لكنها طريقة نادرة الحدوث.

أعراض تعاطي حبوب الفيل الأزرق

ينتج عن تعاطي حبوب الفيل الأزرق العديد من الأعراض الجسدية والنفسية  الخطيرة التي قد تصل إلى تفكير المتعاطي في الانتحار وإيذاء النفس.

الأعراض الجسدية تعاطي حبوب الفيل الأزرق

  • الشعور بالنشوة والسعادة نتيجة زيادة إفراز هرمون السيروتونين.
  • إرتفاع مستوى ضغط الدم.
  • عدم القدرة على التحكم في الأمور.
  • الإرتباك الشديد والشعور بالدوار وعدم الاتزان.
  • زيادة مستوى ضربات القلب وسرعة التنفس.
  • إتساع حدقة العين.
  • الإصابة بالقيء والغثيان والإسهال.

الأعراض النفسية لتعاطي حبوب الفيل الأزرق

  • تؤدي إلى الهلاوس السمعية والبصرية.
  • الإصابة بالإكتئاب الحاد والرغبة الشديدة في الإنتحار.
  • الإنفصال عن الواقع وعدم القدرة على تقدير الزمن.
أعراض تعاطي حبوب الفيل الأزرق

أعراض تعاطي حبوب الفيل الأزرق

تجارب الأشخاص مع DMT حبوب الفيل الأزرق

” يقول أحد الأشخاص كنت أتعاطى هذه الحبوب من قبل التجربة وبعد ذلك كنت أعاني من الدوار والدوخة ثم بدأ الانفصال عن الواقع ورؤية بعض الأضواء وسماع أصوات غريبة لا وجود لها في الواقع، مع عدم القدرة على تقدير الزمن وكأني انتقلت لعالم أخر، واستمرت هكذا الأعراض معي حتى أني اصبحت غير قادر على الاندماج مع الحياة الواقعية إلى أن توجهت لأحد مراكز العلاج وتعافيت.

هل حبوب الفيل الأزرق تسبب الإدمان ؟

لا يؤدي تناول حبوب الفيل الأزرق إلى الدخول في دائرة الإدمان بمفهومها المعروف بالرغم من آثارها الخطيرة، لكنها تترك شعور بالتعلق والرغبة الشديدة في تكرار هذه التجربة.

هل حبوب الفيل الأزرق تسبب الوفاة ؟

نعم قد يؤدي تناول هذه الحبوب إلى الوفاة وذلك نتيجة زيادة ضربات القلب والإصابة بالنوبات القلبية، بالإضافة إلى أنها تترك رغبة قوية لدى المتعاطي بالرغبة في الانتحار وإيذاء النفس وقد حدث ذلك للعديد من الحالات.

رائحة حبوب الفيل الأزرق

عند تناول حبوب الفيل الأزرق أو استنشاقها تشعر برائحة الأحذية أو احتراق البلاستيك.

مدة تأثير حبوب الفيل الأزرق

يبدأ تأثير حبوب الفيل الأزرق سريعاً خلال دقائق أو ثوان أما عن المفعول فيستمر لعدة ساعات.

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.