الخدمات التي يتم تقديمها في منتجع حريتي افضل مركز لعلاج الادمان في السعودية.
تساعد الألاف من المدمنين سنويا من التأقلم مع الحياة الجديدة والبدء في مرحلة العلاج.

حيث إننا نمتلك الخبرة الكافية ولدينا فريق طبي علي اعلي مستوي لمساعدة المتعاطين للمخدرات والخمور.
نقوم بتهيئة المتعاطين علي عدة مراحل في التخلص من كافة مشاكل الإدمان والمساعدة علي الإندماج في المجتمع.

سوف تجد لدينا كافة الوسائل الترفيهية والبرامج المختلفة والتي يعتمد عليها فريقنا الطبي المكون من أساتذة ومتخصصون في علاج حالات الإدمان.
نعتمد علي تنفيذ احدث البرامج العلاجية المستخدمة من خلال منتجع حريتي لمساعدة المرضي.

الفريق الطبي في حريتي له خبرة طويلة في مجال علاج الادمان, يمكنكم التعرف علي اهم طرق اختيار الطبيب المعالج للحصول
علي المساعدة بأفضل شكل. لأن العلاج النفسي والإرتياح للطبيب واحدة من اهم أسس نجاح العلاج والتخلص من مشاكل الإدمان نهائياً.

مركز علاج الادمان بالسعودية

مركز علاج الادمان في السعوديه

تشير التقارير والإحصائيات الصادرة في اخر السنوات, بأن المملكة العربية السعودية في الفترة الاخيرة تم زيادة اعداد ونسب المتعاطين للمخدرات بأنواعها.
حيث نجد ذلك من خلال تعاطي العديد من انواع المخدرات بأشكالها من هيروين وحشيش بالإضافة لحبوب الهلوسة والكبتاجون وايضا نسبة كبيرة من المدمنين علي الكحوليات.

كما ان الأرقام تؤكد علي ان الفئة العمرية التي تعاني من مشاكل الإدمان في السعودية تندرج تحت سن الـ 40 عام وحتي 21 عام.
وذلك يؤكد علي خطورة الموقف ويفسر زيادة اعداد المدمنين. وفي الحقيقة علي الرغم من الزيادة الكبيرة في السنوات الاخيرة.

إلا ان المصحات النفسية والعلاجية للمدمنين في المملكة العربية السعودية ليست بالقوة الكافية او تمتلك الأساليب العلاجية القوية
التي تساعد المدمنين في الإقلاع عن هذه العادة السيئة. كما ان ذلك يتضح بشكل صريح
من خلال الإنتكاسات التي يتعرض لها المتعافين فور خروجهم من المصحات العلاجية.

قد يكون ذلك بسبب الأساليب التقليدية القديمة في إتباع برامج علاجية ليست بالقوة الكافية.
او حتي عدم إمتلاك فريق طبي علي مستوي عالي للقيام بعلاج الحالات بالشكل المطلوب.

افضل مركز لعلاج الادمان في السعودية

نعتمد في منتجع حريتي لعلاج الادمان العديد من الأساليب والطرق الحديثة في التخلص من المشاكل النفسية للمصابين.
حيث إننا نتبع عدة مراحل بدايةً من الجلوس مع المريض ويمكنكم ايضا التعرف علي الفريق الطبي الموجود بالمنتجع الطبي.

حيث نقدم لكم نصائح لإختيار الطبيب المعالج المناسب لكل حالة. نقوم في البداية بالإعتماد علي وحدات العلاج من السموم.
والتي يحتاج فيها المُصاب للإنعزال في المرحلة الاولي والتي من خلالها تبدأ الرحلة العلاجية, حيث يكون الهدف في البداية تقليل نسبة السموم في الجسم بشكل تدريجي.

واحدة من اهم الخطوات في العلاج لمشاكل الإدمان عموما تخليص الجسم من السموم بشكل تدريجي وعدم منع المُتعاطي بشكل مفاجئ.
لأن ذلك قد يؤدي للعديد من المشاكل النفسية والتي تؤدي فيما بعد إلي حدوث إنتكاسات سريعة وتسبب العودة للتعاطي مرة اخري.

المرحلة الثانية التي نعتمد عليها في منتجع حريتي لعلاج الإدمان وحدات التأهيل الخاصة والتي نقوم فيها بعزل المصابين.
تمتاز هذه المرحلة بالصعوبة نوعاً ما, يرجع ذلك إلي البدء في تأهيل المرضي في التخلص من عادات الإدمان بشكل تدريجي.
تبدأ بـ تقليل جرعات وكميات المواد المخدرة التي يتعاطاها المصاب حتي الوصول إلي مرحلة المنع النهائي.

يجب التأكيد علي ان هذه المرحلة تختلف من كل شخص من حيث الفترة المنتظرة للشفاء التام.

طرق العلاج من الادمان

المعايير التي يتوقف عليها الشفاء التام للمصابين:

كما ذكرنا فإن مراحل العلاج تختلف من كل مريض إلي اخر, بعض الحالات تكون الإستجابة فيها للمراحل العلاجية المختلفة اسرع عن غيرها.
سوف نذكر لكم اهم هذه المعايير التي تحدد مدي القابلية والفترة المتوقعة للشفاء من الإدمان.

  • تقبل المُصاب لفكرة العلاج: واحدة من اهم الخطوات التي تحدد الوقت المتوقع لفترة العلاج. الكثير من المدمنين لا يتقبل فكرة العلاج, لذلك نعتمد في منتجع حريتي علي العلاج النفسي وتهيئة المصاب حتي يكون مقتنع بضرورة البدء الفوري في العلاج.
  • نوع المخدر: درجات الإدمان تختلف من شخص إلي اخر, مثلا مدمن الحشيش يختلف عن مدمن الهيروين ومدمن الكبتاجون يختلف عن مدمن الخمور. كل مخدر يحتاج إلي وقت محدد للتعافي منه.
  • العلاج النفسي: واحدة من اهم الخطوات الاساسية التي تساعد في سرعة العلاج. لذلك نقدم لكم في افضل مركز لعلاج الادمان في السعودية منتجع حريتي اطباء متخصصون في العلاج النفسي للمرضي لمساعدتهم علي حل مشاكلهم العائلية والإجتماعية. والتي قد تكن سبب مباشر في دفعهم إلي طريق الإدمان.
  • الأنشطة الترفيهية والراحة: إذا شعر الشخص المصاب بعدم وجود ما يشغل يومه.
    او عدم توافر الوسائل الترفيهية المختلفة فذلك سوف يجعل تفكيره منشغل بالعودة مرة اخري للإدمان سواء داخل المصحة العلاجية او حتي بعد الخروج. لذلك نقدم لكم في ” حريتي ” العديد من الوسائل الترفيهية مثل وجود حمامات سباحة وكافيهات وغرف طعام علي اعلي مستوي بخلاف الحدائق وتنظيم الرحلات الخارجية حتي لا يشعر المريض بإنه في سجن.
0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.