الوقاية من الادمان

في العصر الحالي ومع التقدم الكبير في كافة المجالات اصبحت مشاكل الإدمان واحدة من اكبر المصائب التي من الوارد ان يتم الإصابة بها.
سواء لنا او لأقرب الاشخاص لنا مثل الاصدقاء والأقارب وافراد العائلة. سوف نتحدث في هذه المقالة حول افضل الوقاية من الادمان عن طريق العائلة.

بالتأكيد ان اطفالنا واهلنا هم اغلي ما نمتلكهم في الحياة ونريدهم دائما بأفضل حال وصحة, إلا ان كما ذكرنا مشاكل الإدمان من الممكن
ان تصيب اي شخص في اي مركز إجتماعي ومهما كان قدر الإيمان وغيره. ويجب التعامل مع الادمان علي انه مرض ليس إلا.

سوف نعرض لكم اهم النصائح التي تساعد افراد الأسرة والمسئولين عن الأبناء في التصدي لهذه المشكلة والحد من ظهورها.
اضا سوف نعرض لكم  افضل الطرق الوقائية التي تساعد في منع وحماية افرادكم من الدخول في هذه الدائرة.

يمكنكم ايضا قبل قراءة هذا الموضوع ان تقوموا بالتعرف علي افضل الطرق التي ننصح بها من خلال المتخصصون في
منتجع حربيتي العلاجي للطب النفسي في كيفية التعامل بالشكل الصحيح مع متعاطي المخدرات فترة ما بعد العلاج.

دور الاسرة في مساعدة المتعاطي

طرق الوقاية من الادمان عن طريق الاسرة

كما ذكرنا ان الإدمان واحد من المشاكل التي من الوارد ان تصيب اي شخص بسبب لحظات الضعف او المشاكل والضغوط النفسية والعصبية.
ايضا يمكن اللجوء إلي الإدمان وشرب المخدرات للهروف من الواقع او بعض الذكريات الأليمة مثل فقدان احد الاشخاص القريبون. او حتي للتخلص من مشاكل المجتمع.

سوف نتحدث في هذه الفقرة حول طرق الحماية التي يمكن توفيرها للأفراد المختلفون عن طريق الأسرة والطرق الرقابية التي تساعد في الحد
من الوقوع في مشكلة الإدمان بأنواعها. تعتبر هذه الطرق فعالة وقوية للغاية وتساعد في التقرب للأفراد خاصة الأبناء ومن هم في سن المراهقة.

  • التقرب إلي الأبناء والعمل علي تشجيعهم علي الحديث حول احلامهم ومواقفهم اليومية وعرض الحلول للمشاكل التي قد تواجههم في يومهم.
  • منح الحرية للأبناء في مختلف مواقف الحياة, مع فرض بعض الرقابة ( بمقدار ) حتي يتم المعرفة بكل خطوة يتم اخذها من الابناء مع ترك حرية الإختيار لهم.
  • توجيه النصائح بشكل ودود دون توجيه اي إتهامات او احاديث عنيفة للأبناء لأن ذلك قد يؤدي لنتائج عكسية.
  • معرفة الأصدقاء للأبناء, وهل هم من الفئة السيئة التي قد تتسبب في العديد من المشاكل مثل الدخول في دائرة الإدمان, ام انهم يساعدون بعض في الحياة الأفضل.
  • قضاء الأوقات معهم قدر المستطاع والخروج معهم في الاماكن التي يذهبون لها ومحاولة منحهم الحرية في التعبير بالشكل المناسب دون فرض الأراء والأفكار عليهم.

مساعدة المدمن عن طريق الاسرة

طرق مساعدة المدمن عن طريق الاسرة

ذكرنا في الفقرة السابقة الطرق التي تساعد الكثير في مساعدة ابنائهم في عدم الدخول في دائرة الإدمان او تجربة هذه المواد السامة.
ولكن في بعض الأحيان علي الرغم من تنفيذ وإتباع هذه النصائح إلا ان ايضا يقع الأبناء او الافراد في مشكلة التعاطي.

وبالتأكيد ان افراد العائلة خاصة من الاباء يتفاجئون بشكل كبير وتكون لهم صدمة عند العلم بأن احد افراد الاسرة او الأبناء وقعوا في مشكلة الإدمان.
وعلي الرغم من حب الأباء لأبنائهم إلا ان الكثير من تعاملهم يكون خاطئ وغير مُنظم مما ينتج عنه عدم المساعدة للمدمنين, فيما يلي نعرض لكم افضل الطرق.

  • عدم تأنيبه وتوجيه اللوم بشكل مبالغ له او التركيز علي ان ما قام به يعتبر عار ولن يتم مسامحته.
  • البُعد عن الحديث السئ او تذكيره بفترة الإدمان, والتركيز علي تحفيزه في تخطي هذه المرحلة.
  • البقاء معه وقضاء اكثر الاوقات الممكنة حتي يقوم بالحديث وعدم الرغبة في الإنطواء.
  • الجانب الديني له اثر كبير حيث يُنصح بذكر الأيات الدينية امامه واخذه في حلقات ذكر او تحفيزه علي التغيير وأن الله يقبل التوبة.
0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.